ابنك بدين.. إذن اقرئي هذه المعلومات

بوابة الصحة » الحمل والولادة » غذاء الطفل
13 - رجب - 1433 هـ| 03 - يونيو - 2012


1

إذا كان ابنك يعاني من البدانة، فهو سيكون معرضاً للإصابة بأمراض أكثر بكثير من أقرانه. هذه بسهولة إحدى الحقائق الصحية التي يقدمها لك أي طبيب أطفال. والنصيحة التالية التي سوف يقولها لك: إن عليك أن تبدئي بالتفكير جدياً لتخفيف وزنه، والاهتمام أكثر بصحته.

البدانة وخطر الموت:

العديد من الإحصائيات اليوم تدور حول السمنة ومخاطرها على الصحة العامة، إحدى آخر الإحصائيات الجديدة تلك التي تؤكد أن الصبيان والمراهقين يخسرون المعركة مبكراً بسبب البدانة. وأن المراهق ذي الوزن الزائد عادة ما يعاني من ارتفاع في ضغط الدم، وهو عرضة للإصابة بأزمة القلب وغيرها من أمراض القلب أربعة أضعاف مقارنة بالمراهق ذي الوزن العادي.

هذه الإحصائيات الجديدة أعلن عنها مركز السيطرة على الأمراض في أمريكا، ونشرتها وكالة الأسوشيتدبرس أواخر شهر مايو المنصرم.

وبحسب هذا المركز، فإن "نصف المراهقين يعانون من زيادة الوزن، وقياس غير صحي في ضغط الدم، والكولسترول أو مستوى السكر في الدم الذي يعرضهم لخطر النوبات القلبية في المستقبل، وغيرها من مشاكل في القلب".

البحوث الاتحادية الجديدة تقر بوجود نسبة أكبر من المراهقين الذين يعانون من السمنة المفرطة يواجهون مثل هذا الخطر، والإحصائيات الجديدة مثيرة للقلق فعلا.

ويؤكد العلماء بالقول: "الذي ينبغي قوله ـ لسوء الحظ ـ هو أننا نخسر المعركة في وقت مبكر مع العديد من الأطفال".

ماذا يتعين على الأم أن تفعل؟

هناك العديد من الخيارات التي لا تزال متاحة أمام الأمهات للمحافظة على صحة أبناءهن. فليس صحيحاً أن الصحة تأتي مع زيادة الأكل، بل تأتي بتنظيم الأكل ونوعيته.

إن كان طفلك يعاني من البدانة، فعليك اتباع ما يلي:

1-     الطفل لا تأتي قرارات أكله منه شخصياً، إنها ثقافة يتم زرعها في البيت؛ لذلك فإن مسؤولية ما يأكله طفلك تقع على عاتقك أنت تحديداً. والأفضل أن تختاري له ما يساعده على العيش بحياة صحية خالية من الأمراض.

2-     ضعي مخططاً للأكل الصحي الذي يتناوله طفلك كل يوم، ونوعيه خلال الأسبوع.

3-     احرصي على إدخال أنواع الخضار والفواكه والحليب ومشتقاته والسمك والبيض والحبوب الكاملة في طعام ابنك، وعوديه على تناوله يومياً.

4-     ابتعدي قدر المستطاع عن أكل الوجبات السريعة، وكوني قدوته في الأكل الصحي. ونظمي وقت ونوعية أكله.

5-     خصصي لأطفالك وقتاً للرياضة، في الحديقة، ركوب الدراجة الهوائية، السباحة، كرة القدم، أو غيرها من الأنشطة الرياضية التي يجب أن يعتاد عليها الطفل؛ لحرق السعرات الحرارية الزائدة، والسماح لجسمه أن يكون أكثر مرونة.

6-     ابتعدي في طعام ابنك عن السكريات البسيطة، والدهون، واعتمدي في تغذيته على الوجبات المفيدة فقط.

7-     تذكري ما قال الرسول صلى الله عليه وسلم "كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته" (الحديث متفق على صحته)، فالأمراض التي قد يكتسبها ابنك بسبب بدانته قد تكوني أنت المسؤولة عنها.

8-     يمكنك أن تمنعي ابنك من لعب البلاي ستيشن، أو مشاهدة التلفاز، أو الخروج إلى الشارع، لذلك لا تعتقدي أنك "غير قادرة على جعله يأكل أكلاً صحياً".

روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...