الاستشارات الاجتماعية » مشكلات زوجية-الأسباب الداخلية » التقصير والإهمال في الحياة الزوجية


26 - ربيع الآخر - 1429 هـ:: 03 - مايو - 2008

هل أسامح زوجتي على خيانتها؟


السائلة:منادي

الإستشارة:مبروك بهي الدين رمضان

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
أنا متزوج منذ عشرين سنة في أروع وأجمل ما تكون الحياة الزوجية التي كنت أغبط نفسي عليها. ولكن و للأسف الشديد اكتشفت بمحض الصدفة وجود جوال آخر في حقيبة زوجتي وما كنت لأبحث في حقيبتها لولا أن جوالها رن فأحببت أن أوصله لها حيث أنها لم تكن في الغرفة في حينها فأخذني الفضول في البحث في الجوال الثاني واكتشفت ما لم يكن ليخطر لي على بال، زوجتي الحبيبة البارة الودودة على علاقة هاتفية بعدة أشخاص من البنك الذي تعمل فيه.
 بعدما تفحصت الجوال ذهبت إليها بجوالها السري و بمجرد أن رأته شكت بمعرفتي فأطلعتها على حساب المكالمات الموجودة في الجهاز، فكانت آخر مكالمة بعد منتصف ليلة البارحة لأكثر من ساعة ونصف و تلقت الخبر بكل برود الدنيا ولم تقطر من عينها دمعة واحدة، احترت ماذا أفعل بها؟ هل أقتلها وانتقم لكرامتي؟
لم أستطع النوم حتى اليوم الثاني وأنا أفكر ماذا أفعل؟ وكيف أتصرف؟ و لي منها خمسة أولاد والحمد لله أن أصغرهم لم يعش سوى ثلاثة أيام وإلا لألزمتني حياته أن استمر معها.
 يعلم الله كم أحسنت إليها وكم أكرمتها و لم أحاسبها في يوم على مصروفها و أعلم شغفها بالمال فهي مادية إلى حد كبير لأنني كنت إذا أعطيت المحتاجين من أقاربي بالذات كانت تقيم الدنيا ولا تقعدها.
 أقسمت لي على كتاب الله أنها مكالمات هاتفية فقط و أنها أخطأت و تطلب من الله ثم مني أن أغفر لها زلتها، فقبلت بذلك و لكن بكثير من الشك و الريبة و الحساسية، لكن فضولي دعاني للبحث في اتصالات الرقم الخفي فاكتشفت أن الموضوع أسوأ مما صورت لي، لأن أكثر الاتصالات مع مسؤول كبير في البنك بالإضافة إلى موظفين اثنين أقل منه.
 هذا المسؤول سبق وأن تقابلت معه في رحلة من المفترض أنها كانت دورة و لكن اتضح لي أنه مقلب كبير شربته بكل غفلة ودياثة، حيث أخبرتني قبل مدة من اكتشافي للموضوع بأن هناك دورة في مصر لمدراء الفروع فئة ( أ ) وهي مديرة فرع فأخبرتها بأنه لا مانع عندي وأحضرت معها تذاكر الرحلة وأن البنك سيؤمن السكن و كان هذا المسؤول في استقبالنا في المطار و كنت أرى فيه مثال الاحترام لذلك أصررت على دعوته للعشاء، و دعانا هو للغداء في اليوم التالي وقد أحضر معه سيدة كلامها و تصرفاتها مريبة وأدّعى أنها منسقة الدورة فتضايقت جدا ولكني أخفيته حيينها و جعلت من الجلسة مقتضبة وأخبرتها لاحقا بشكوكي و لكنها سارعت بتشكيكي في ظنوني، كما أنه سبق لي السماح لها بكشف وجهها في السفر وهي متعودة على ذلك ولكنني لم أعر سؤالها في هذه السفرة بالتحديد عن هل تكشف أم لا.
 لقد كنت أرافقها إلى المعهد صباحا و مساءا و لم يكن الخبيث (اسمحوا لي أن انعته بهذا الاسم) ليحضر، وقمت بعد اكتشاف العلاقة بالبحث عن هذه الدورة فاكتشفت أنها كذبة وأنها ترتيب بالليل، ومرة أخرى أقسمت على المصحف بأنها لم تكن لتعلم وأنها من تدبير الخبيث.
منذ حوالي ستة أشهر وهي الفترة التي اكتشفت خيانتها وأنا لم أعاشرها معاشرة الأزواج وحين نكون لوحدنا لا انعتها إلا بأقذع السباب التي تتلاءم مع فعلتها و أتجنب الحديث معها إلا أمام الأولاد والأقارب، و مما زاد الطين بلة أنه في خلال الخمسة أشهر وهي عمر علاقتهم سافرت أنا و هي رحلتين خلال إجازة العيدين. وفي عودتنا من السفر توجهنا إلى بيت أهلها حيث كنا مدعوين لديهم مسبقا، فاتصلت به في تلك الليلة أحد عشر مرة إحداها استمرت نصف ساعة، و في المرة الثانية عدنا إلى منزلنا واتصلت به عده مرات و لكن لفترات قليلة حيث أنني متواجد في المنزل، و بالرغم من بخلها الشديد فقد كانت تتجاوز فاتورتها الألف وخمسمائة ريال للفترة الواحدة و كانت تسددها من حسابها، علما بأن كافة مصاريفها كانت تدفع ثمنها من بطاقة أصدرتها لها من حسابي.
 في خلوتنا أقوم دائما بشتمها وتقريعها وللأسف تمكن ابني الكبير من سماع الكثير من الكلام و هو في المرحلة الجامعية ويستطيع أن يميز و يفهم هذه الأمور جيدا و لكنني أخبرته أنني متذمر من وظيفة أمه وأن الاتصالات بعد منتصف الليل أعني بها مكالمات العملاء والموظفين المزعجة حتى في الإجازات.
حقيقة هي تغيرت كثيرا بعد افتضاح أمرها من تفاني في خدمتي و إرضائي و الأغرب من ذلك أخبرتها بخطبتي فثارت ثائرتها و قلت لها وما يدعوها لكل هذا الزعل أهو الحرص علي أم على مكانتها الاجتماعية؟
من كل ما رويته لكم أعلم والله أنه العشق وأنها محبة لهذا الخبيث بالرغم من نفيها ذلك واستغرب كيف أن امرأة في الأربعين ومن أولادها من بلغ مبلغ الرجال و تفعل ذلك.
 نسيت أن أخبركم أنه خلال فترة العلاقة تبدلت كثيرا من حيث إهمالها لبيتها و أبنائها ولكن كنت أتخذ لها الأعذار حيث أنها حديثة عهد بإدارة الفرع وهي عين المحب وكانت تختلق المشاكل لكي تنام في غرفة مستقلة وأنا أميل إلى الجلوس في البيت حيث لا أحرص على مجاملة الناس إلا في أتراحهم.
 في تلك الفترة كانت تشجعني على السهر مع أصدقائي و السفر معهم وأن أخرج لأرفه عن نفسي و في الحقيقة عن نفسها، حقيقة أنا في حيرة من أمري، فأحيانا أفكر في أن أطلقها وما يمنعني من ذلك الأولاد حيث أن أصغرهم بنت ما تزال في الصف الثالث ابتدائي وأن أطلقها بمجرد زواج الصغيرة وللأسف تمر بي لحظات أفكر في مسامحتها، أما بالنسبة لوظيفتها فلقد أجبرتها على التنازل عن إدارة الفرع وأن تعمل في قسم لا يكون فيه مجال للاختلاط وكنت سأمنعها تماما من العمل و لكن ليكون لها مورد حين طلاقها.
 لا أعلم ما فعلته صواب أم خطا، أرشدوني و جزاكم الله كل خير.


الإجابة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..
ربما أشاركك الحيرة أو أكون متألماً ألماً شديداً من تصرفات الزوجة التي لا أجد لها مبرراً منطقياً، ولكني أرى لها أسباباً متعددة محتملة قد تكون أقرب إلى الواقع أكثر منها أقرب إلى التخمين أو التوقع، ولنبدأ معك في هذا الواقع الخير وتلك المكالمات والاتصالات غير الشرعية أو العقلية، وأهمية إنهاء هذا الواقع بخطوات:
أولها: تغيير خط الهاتف ورقمه، وثانيها أهمية النقل من هذا الموقع وهذا العمل إلى عمل آخر أو بنك آخر أو على الأقل فرع آخر، إن لم يكن التفكير في أخذ إجازة طويلة بدون راتب، وإن كان الحال ميسوراً فالاستغناء عن هذا العمل كله، وهي خطوة واقعية وقائية وليست علاجاً، كون وسائل التحايل على التواصل أصبحت متعددة.
ثانيها: أسئلة تحدد إجابات، هل تم لقاء مباشر مع الرجل الذي واصل وواصلت الاتصال به أم أنه توقف عند الاتصالات فقط؟ فإن كان الجواب هو مجرد اتصالات فالحل يكون بعدد من الإجراءات:
 أولها الاتصال منك شخصياً بهذا (المدير) الذي لم يرع للبيوت حرمتها واستباح لنفسه الاتصال مع زوجة ولها أبناء، وتحذيره وإبلاغ هيئة الأمر بالمعروف عن تصرفاته وتحرشاته.
 وثانيها تهديد الزوجة بأن التواصل مع رجال بحجة العمل أو لأي سبب آخر يعني الانفصال أو الطلاق ورفع الأسباب إلى المحكمة وإلى الأهل.
و ثالثها وأهمها الجلوس مع الزوجة في حالة تفاهم والسؤال عن أسباب ودوافع اتصالاتها، وقد تكون الإجابات تحمل تبريرات عمل فليتم النقل أو الإجازة، وإن كان الاعتراض منها بالخطأ وأنها لم تقصد منها سوى التسلية أو نزعات دون رغبات في إحداث علاقات أكثر تطوراً ونزوة لحب الحديث، فهنا يمكنك وضع خطة معها لإنهاء الملف وقطع كل الاتصالات مع آخرين.
وقد أحمل عليك قليلاً، مقدراً صبرك وتحملك، ولكن قد يكون السبب منك بسبب جفاءك أو انشغالك أو عدم استخدامك أساليب رقيقة أو قصور في واجباتك المنزلية، فإن لم تجد فقد تجد لديها رغبة صالحة حاول ملء فراغها، ثم الأهم من ذلك هو تذكيرها بالله تعالى وتخويفها من الله وحثها على التوبة والرجوع إلى ربها واستحضار رقابة الله تعالى وعدم الاستهانة بعشرين سنة عشرة، وتذكيرها بأولادها عندما يعرفون سبب خلافها مع زوجها، كيف يكون موقفها أمام أولادها وخاصة الرجال منهم، فإن تابت وأنابت وأظهرت جميلاً وامتثالاً فإنّ الله تعالى تواب رحيم، وإن لم تفعل فاستخدم ما منحك الله تعالى من حق في هجرها ومنعها من العمل وكل ما هو ممكن في حدود الشرع لإجبارها على الامتثال والالتزام، ومن ذلك الحديث مع العقلاء من أهلها، ويمكن أن يكون للأولاد دور غير مباشر في عودة أمهم إلى رشدها.
والله تعالى نسأل لها الهداية والرشاد.



زيارات الإستشارة:11263 | استشارات المستشار: 1527


الإستشارات الدعوية

أغيثوني.. إيماني في خطر!
الدعوة والتجديد

أغيثوني.. إيماني في خطر!

هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله ) 05 - جماد أول - 1436 هـ| 24 - فبراير - 2015

مناهج دعوية

تعرفت على شاب عن طريق الإنترنت وتورطت ؟

فدوى بنت عبد الله بن عمير الخريجي9636




استشارات محببة

عندما تزوّجته بدأت أحسّ أنّني مقيّدة أعيش حياة لم أعهدها !
الاستشارات الاجتماعية

عندما تزوّجته بدأت أحسّ أنّني مقيّدة أعيش حياة لم أعهدها !

السلام عليكم ورحمة الله مشكلتي أنّي سابقًا عند أهلي كانت لديّ...

أ.سماح عادل الجريان2136
المزيد

زوجتي مقصّرة معي كثيرا في جميع أموري الشخصيّة!
الاستشارات الاجتماعية

زوجتي مقصّرة معي كثيرا في جميع أموري الشخصيّة!

السلام عليكم ورحمة الله زوجتي أصغر منّي بعشر سنوات ولي طفلان...

الشيخ.خالد بن سليمان بن عبد الله الغرير2136
المزيد

هل تذكر طفلة عمرها 4 سنوات الموت دون سبب؟
الإستشارات التربوية

هل تذكر طفلة عمرها 4 سنوات الموت دون سبب؟

السلام عليكم ورحمة الله..rnهل تذكر طفلة عمرها 4 سنوات الموت دون...

د.سعد بن محمد الفياض2137
المزيد

ابنتي خائفة جدا من المعلمات بشكل غريب!
الإستشارات التربوية

ابنتي خائفة جدا من المعلمات بشكل غريب!

السلام عليكم..
لدي بنت عمرها تسع سنوات وتدرس بالصف الرابع...

فاطمة بنت موسى العبدالله2137
المزيد

أريد أن أحبّب طفلتي إليّ وتكفّ عن التهرّب منّي!
الإستشارات التربوية

أريد أن أحبّب طفلتي إليّ وتكفّ عن التهرّب منّي!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أنا متزوّجة وعندي طفلة عمرها...

د.عبد المحسن بن سيف بن إبراهيم السيف2137
المزيد

أبكي عند كل سبب تافه وأبكي إذا رأيت أطفال!
الاستشارات النفسية

أبكي عند كل سبب تافه وأبكي إذا رأيت أطفال!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أسال...

ناصر بن سليمان بن عبدالله الحوسني2137
المزيد

ابنتي لا تريد المدرسة بسبب الوحدة!
الإستشارات التربوية

ابنتي لا تريد المدرسة بسبب الوحدة!

السلام عليكم
ابنتي عمرها سبع سنوات لا ترغب في الذهاب إلى المدرسة...

فاطمة بنت موسى العبدالله2137
المزيد

أشعر بنفور شديد تجاه الناس عموما حتّى أقاربي!
الاستشارات النفسية

أشعر بنفور شديد تجاه الناس عموما حتّى أقاربي!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أتمنّى أن تشرحوا لي وتبيّنوا...

نوره إبراهيم الداود2137
المزيد

ما يؤلمني هو عدم قدرته على التعبير عن نفسه مثل الأطفال!
الإستشارات التربوية

ما يؤلمني هو عدم قدرته على التعبير عن نفسه مثل الأطفال!

السلام عليكم
لي ابن هو الثاني والأخير يبلغ من العمر 4 سنوات...

فاطمة بنت موسى العبدالله2137
المزيد

يفكّر في تركي فقط بسبب تلك الفتاة!
الاستشارات الاجتماعية

يفكّر في تركي فقط بسبب تلك الفتاة!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أنا فتاة عمري 23 سنة، من عائلة...

نورة العواد2137
المزيد